المآسي الإنسانية في ضوء تطوّر القانون الدولي

المآسي الإنسانية في ضوء تطوّر القانون الدولي

تطوَّر القانون الدولي الإنساني خلال العقود القليلة الماضية على شاكلةٍ واسعة، وطالت أحكام الاتّفاقيات الأُممية التي تُعالج حماية حقوق الإنسان، كلّ الزوايا التي قد تنفُذُ منها الانتهاكات، أو التجاوزات التي تُشكِّل خطراً داهماً على الأفراد، أو الجماعات، في محتلف أنحاء العالم. وأحكام المعاهدات الدولية ذات الصِلة، أخذت بالاعتبار توحيد المعايير التي ترعى حقوق الإنسان الطبيعية، أينما كان، في أوقات السلم، وفي أوقات الحروب والنزاعات.

د. ناصر زيدان المزيد
فلاسفة لبنان ضحيّةُ الثقافة العربيّة

فلاسفة لبنان ضحيّةُ الثقافة العربيّة

يعلم أهلُ الفكر النيّر في لبنان وفي مجتمعات العالم العربيّ أنّي لستُ من الذين يناصرون الطائفيّة والمذهبيّة والانتمائيّة والفئويّة. فإنّي أنادي بكونيّة الإنسان وتأصّله الذاتيّ المنعتق من أيّ تسويغ عقائديّ. غير أنّ الظلم، حين يصيب الإنسان فردًا وجماعةً، يستفزّني أيّما استفزاز. أقول هذا لأنّي صُعقت صعقًا حين تناولت الكتاب الذي أصدره مركز دراسات الوحدة العربيّة وفيه ضمَّ شتيتَ الأبحاث التي أُنشِئت في ترصّد معالم الثقافة العربيّة في القرن العشرين.

د. مشير باسيل عون المزيد
عن التعليم وحصاده

عن التعليم وحصاده

في مواجهة إشكالية التخلّف والتأخّر، هجس سؤال النهضة العربية، في أرقى أطوارها، بالكيفية التي يتمّ من خلالها تطويع العلم والمعرفة من أجل مقارعة الآخر المتقدّم والمتطوّر عسكرياً عوضاً عن البحث في نوعية العلم وجوهره وطرائق تدريسه. وبعيداً عن نظرية المؤامرة إياها، التي يُعزى إليها تخلّفنا العلمي على خصومنا الدائمين، فإنّ أيّ مشروع إصلاحي في مجتمعاتنا لم يؤخَذ بجدّية الحمولة الثقافية والحضارية المواكبة للمشروعات التعليمية.

منصور مبارك المزيد
لبنان إلى أين؟

لبنان إلى أين؟

في الحقيقة هذه الورقة استكمال لورقة الأخ العزيز الأستاذ معن بشور التي قدّمها في ندوة مركز دراسات الوحدة العربية بالاشتراك مع المعهد الملكي السويدي في الإسكندرية حول مستقبل التغيير في الوطن العربي. وورقة الاستاذا معن والتعقيبات التي تلتها ستنشر مع سائر الأوراق التي قدّمت في تلك الندوة في كتاب سيصدره مركز دراسات الوحدة العربية قبل نهاية الشهر الحالي إن شاء الله. ورقة الأستاذ معن قدّمت مقاربة تحليلية دقيقة سياسية واقتصادية واجتماعية للحراك الشعبي في لبنان منذ الاستقلال حتى الساعة. أما ورقتنا اليوم فتنطلق من حيث انتهت ورقة الاستاذ معن بشور وتحاول مقاربة استشراف مستقبل لبنان.

د. زياد حافظ المزيد
البلديات والدولة المدنية في لبنان

البلديات والدولة المدنية في لبنان

يُشَكِل حلم دولة لبنان المدنية طموح الكثير من اللبنانيين، خاصة من هم خارج المنظومة الطائفية التي تحكم لبنان اليوم. فهل يمكن أن ينطلق هذا الحلم من البلديات؟ العلاقة بين البلديات وبناء الدولة المدنية وثيقة جدًا. تنطلق هذه العلاقة من شكل الانتخابات البلدية ذات الطابع المدني، فيحق لأي مرشح وبغض النظر عن طائفته بأن يترشح في البلدة التي يوجد إسمه على لوائح الشطب التي تتبع لها. كما يحق لأي فريق بأن يُشكلَ لوائحه بدون أي اعتبارات طائفية أو محاصصةٍ ما، يُلزمه بها قانون الترشح للانتخابات البلدية.

د. زكريا حمودان المزيد
أوباما في معراب

أوباما في معراب

تتلخّص أهداف الولايات المتحدة في الشرق الأوسط بثلاث نقاط: - عدم قيام قوة مهيمنة، وسنية على وجه الخصوص، فكيف بالحري داعشية؟ - حماية أمن إسرائيل وتأمين خرق دبلوماسي متواصل يجعلها مقبولة في محيطها على المدى البعيد. - تأمين استمرار تدفق النفط والدفاع عن حلفائها التقليديين.

إيلي شعيا المزيد
تحالف عون-جعجع إلى أين؟؟؟

تحالف عون-جعجع إلى أين؟؟؟

دخل لبنان مرحلة وطنية جديدة من تاريخه الحديث. مرحلة متقدمة تُعَبِّر بقوة عن صراعات الماضي، تحالفات ما قبل الغدِّ بقليل، تخبط البعض اليوم، وأخيرًا وهو الأهم مستقبل لبنان اليوم. ما حدث ليس صدفة، فالحكيم الذي يتصرف بحكمة دائمًا كما أثبتت الوقائع السياسية في السنوات العشر الأخيرة، يعي جيِّدًا أبعاد موقفه هذا، كما قال تمامًا في خطابه: حيث لا يجرؤ الآخرون.

د. زكريا حمودان المزيد
الحداثة العربية بين الشكل والمضمون

الحداثة العربية بين الشكل والمضمون

مضى علينا زمن طويل ونحن نطرح – نخباً ومفكّرين وأكاديميّين وأحزاباً وتيارات- إشكاليات بناء دولة المواطنة والقانون والحداثة المؤسّساتية في عالمنا العربي والإسلامي، ونبحث في أسباب بقاء بلداننا ومجتمعاتنا العربية قابعة في سجون التخلّف الفكري والاستبداد السياسي والتأخّر الاقتصادي…

نبيل علي صالح المزيد
الدولة الكونية كبديل عن ''التعاقدية والعلمانية والإتحادية''

الدولة الكونية كبديل عن ''التعاقدية والعلمانية والإتحادية''

على هامش أعمال ندوة نظمتها دار سائر المشرق منذ بضعة أيام حول كتاب ''مواطن سابق لوطن مستحيل'' والنقاشات التي دارت حول الشكل النموذجي للدولة الذي باستطاعته الجمع بين المواطنين حيث تمحورت الطروحات حول نماذج ثلاث هي التعاقدية والعلمانية والإتحادية، فإنه لا بدّ من التوقف عند نموذج معرفي آخر، غالباً ما يغيب عن البال نظراً لحداثته، هو نموذج الدولة الكونية Etat cosmopolite.

روجيه كرم المزيد
الحل ليس بالفدرالية!

الحل ليس بالفدرالية!

لا أرى الحل بالفيديرالية، فعدا مشكلة غياب الحدود الجغرافية بين الكانتونات المفترضة، فإن فيديرالية ما فوق جغرافية لن تزيل الاحتكاك السياسي التأزيمي اليومي. ثم من يستطيع الحسم في أن أمراض المركزية الراهنة لن تكون في ظل الفيديرالية، فهل أن حزب الله سيسلم سلاحه الى الحكومة الاتحادية ان قامت، وهل سيتوقف مسلسل تسابق الطوائفيات الى فرض كل منها سطوتها على الآخرين ان بدا لها بصيص أمل في امكان سيطرتها عليهم؟

راشد فايد المزيد