عون ممنوع من دخول النادي!

عون ممنوع من دخول النادي!

لو قُدِّر لعون أو أيّ زعيم مسيحي أن يدخل نادي الشركاء الشيعة والسنّة والدروز الذي يدير البلد، هل سيكون حارساً لمصالح المسيحيين في هذه الشركة أو الشراكة أو سيحصر الشراكة بمصالحه الخاصة، كما يحصل غالباً؟

طوني عيسى المزيد
الإسلام المتطرّف يفترس الإسلام المعتدل وهو صامت!

الإسلام المتطرّف يفترس الإسلام المعتدل وهو صامت!

في عشيّة الفطر، لم تجد «داعش» ما تستهدفه سوى المسجد النبوي وقبر الرسول في المدينة المنوّرة. وهكذا قدّمت دليلاً جديداً على أنها ليست تنظيماً «إسلامياً» ولا تمتّ إلى الإسلام إلّا بالشعارات التي ترفعها مطيّةً لأعمالها، وأنها في العمق ليست سوى شركة استخبارية مساهمة، أو بندقية برسم الإيجار، تمَّ خلقُها لضرب المسلمين والعرب

طوني عيسى المزيد
 هل ستُقام «مهرجانات بعلبك الدولية» في بعلبك؟

هل ستُقام «مهرجانات بعلبك الدولية» في بعلبك؟

تواصل الوزير ميشال فرعون يومياً مع لجنة مهرجانات بعلبك والسلطات الأمنية لتقييم الوضع الأمني ولاتخاذ القرار المناسب حول المهرجانات، وقال في حديثٍ لـ«الجمهورية»: «في العام 2014 كان الوضع الأمني أصعب من اليوم، واستطاع الجيش اللبناني أن يؤمّن الأمن بطريقة ممتازة في السنتين الأخيرتين، لهذا السبب لا تزال مهرجانات بعلبك قائمة لغاية اليوم مع إجراءاتٍ أمنية إضافية. فالأمور لا تزال ت

راكيل عتيق المزيد
 رُعبُ «داعش» يُنضِج التسوية؟

رُعبُ «داعش» يُنضِج التسوية؟

ما يُريد الجميع أن يفهمه هو: هل ضربات داعش في القاع ترتدي طابعاً عسكرياً أو أمنياً؟ في عبارة أخرى: هل تستهدف داعش البلدة فقط، في محاولة لإسقاطها وتوسيع نفوذها في مثلث النفوذ الحدودي (داعش- الجيش اللبناني- حزب الله وجيش الأسد)، أم انّ ضرب القاع هو مدخل لعملية ترهيب شاملة في كل لبنان؟

طوني عيسى المزيد
هل يطالب الجيش بمنطقة عسكرية تشمل القاع ومشاريعها؟

هل يطالب الجيش بمنطقة عسكرية تشمل القاع ومشاريعها؟

انسحاب السياسيين من القاع لا يعني أن الجريمة يجب أن تطوى. فرض منطقة عسكرية وتعزيز وضع الجيش فيها ومعالجة وضع مخيم مشاريع القاع، باتت أولوية، وإلا فإن الخطر على القاع وجوارها يستمر داهماً

هيام القصيفي المزيد
دعوات إلى مطاردة مقاتلي داعش

دعوات إلى مطاردة مقاتلي داعش

ترى المصادر أن الجيش يملك الإمكانات العسكرية اللازمة لإنجاز هذه المهمة وتحرير الجرود المطلة على القاع من التكفيريين، وما ينقصه فقط هو القرار السياسي الذي من شأنه أن يغطيه ويحمي ظهره على المستوى الوطني.

«داعش» والقاع وخفايا لعبة السيطرة

«داعش» والقاع وخفايا لعبة السيطرة

الأسوأ في تفجيرات القاع هو أنّها تستثمر المسيحيّين و»خوفهم التاريخي» على المصير، خصوصاً عندما تعبث بالوجدان الجماعي لأبناء القاع. فقد ضُبطت على اللحظة إيّاها لذكرى مجزرة 28 حزيران 1978. ولكن، هل يُدرك الجميع أنّ كل الأشياء في لعبة السياسة والاستخبارات، بما فيها المقدّسات، وكل الناس، يمكن أن يُصبحوا مواد للاستثمار، مسيحيّين كانوا أو شيعة أو سُنّة أو سوى ذلك؟

طوني عيسى المزيد
الإرهاب يضرب في القاع

الإرهاب يضرب في القاع

بحسب المصدر العسكري فإنّ التحقيقات بوشرَت فوراً وتقوم العناصر المعنية بإجراء الفحوصات والتدقيقات اللازمة في بعض الاجسام المعدنية والهواتف والشرائح الهاتفية. كما لوحظ انّ أشلاءَ الانتحاريين لم تحُل دون التمكّن من معرفة هويات ثلاثة منهم، وهم من التابعية السورية. أمّا الانتحاري الرابع فما زالت الاختبارات مستمرّة لمعرفة هويته.

كلام عن اتجاه نحو عمل حكومي أكثر إنتاجية

كلام عن اتجاه نحو عمل حكومي أكثر إنتاجية

من المحطات المتوقعة خلال ما تبقى من شهر حزيران، مواقف سجالية لا تخرج عن دائرة ما طفا عن السطح طوال الإفطارات الرمضانية، وإن كانت جلسة مجلس الوزراء العادية الخميس نهاية الشهر ستبحث في توسعة أتوستراد جونية - نهر الكلب، وما تحتاج من استملاكات وأموال قدّرت بـ35 مليون دولار.

هل يسقط لبنان القديم على مذبح الشرق الجديد؟

هل يسقط لبنان القديم على مذبح الشرق الجديد؟

الصورة واضحة لدى رجال الاستخبارات الأقوياء، ذوي القرار: هناك دولٌ انتهت في الشرق الأوسط، وأخرى «على الطريق». وأما لبنان فهو «فاشل» و»يترنَّح». فهل سيواجه خطر الالتحاق بالدول المتلاشية في شرق أوسط يتلاشى؟ للمرة الثانية خلال 3 أشهر، كرَّر الرئيس السابق لوكالة الاستخبارات المركزية الأميركية (2006- 2009) مايكل هايدن فكرته: الشرق الأوسط القديم انتهى.

طوني عيسى المزيد