بلكي بترجع البرَكة

بلكي بترجع البرَكة

هذه الأغنية خير دليل على معاناة الأب وتأففه عند العوز. ولكن هذا الأب الذي يعود إلى أيّام زمان، اليوم أصبح له شريكة في المعاناة، لم يعد وحده يتحمّل العوز المُلقى على عاتق البيت، اليوم أصبحت الأمّ نفسها (قاعدة ع نار)؛ تدفع، تعصّب، تعطي وأحيانًا كثيرة لا تأخذ. اليوم صار في (بابا) و(ماما).

بقلم دارين الصايغ وزير المزيد
زَيْتٌ لمفاصل الآلة الدستورية

زَيْتٌ لمفاصل الآلة الدستورية

إن كان يحصل أحيانًا احتكاك في مفاصل الآلة الدستورية، فمرد ذلك إلى الرجال الذين يريدون التحكّم بها، أكثر بكثير مما هو عائد إلى خلل في القِطَعِ التي تتألف منها الآلة. Léon Duguit

رشيد درباس المزيد
تركيا نعمة أم نقمة

تركيا نعمة أم نقمة

في ضوء السجال المحتدم ونحن على تخوم مئوية لبنان الكبير بموضوع السلطنة العثمانية كان لا بدّ لنا من مقاربة الموضوع بشكلٍ موضوعي وعلمي خارج إطار العواطف التي تتميّز به شعوبنا.

بطرس الجميّل المزيد
في سجال السلطنة

في سجال السلطنة

من المستغرب جدًا أن تقوم خارجية دولة تركيا الحديثة بالدفاع الشرس عن تاريخ السلطنة العثمانية ومهاجمة الرئيس اللبناني كون علاقة تركيا الحالية بالسلطنة العثمانية هي نفس علاقة لبنان الحالي بهذه السلطنة إذ أن كلا البلدين كانا جزءًا لا يتجزأ من هذه الإمبراطورية المترامية الأطراف.

بطرس الجميّل المزيد
أخطر مشاريع جمال باشا السفاح في منطقة الشرق الأوسط، المملكة الجَمَالية في لبنان وسوريا وفلسطين!

أخطر مشاريع جمال باشا السفاح في منطقة الشرق الأوسط، المملكة الجَمَالية في لبنان وسوريا وفلسطين!

جمال باشا السفّاح، الكردي الأصل، العثماني الهوى، لم يكن قائدًا عثمانيًا عاديًا، بل له سجلّ إجرامي طويل ومخيف، كما في المذابح المرتكبة بحق الأرمن قبل الحرب العالمية الأولى، وهو صاحب طموح واسع لتسلّم القيادة العثمانية العسكرية منفردًا، لعله ذات يوم سيصبح السلطان الجديد، أو على الأقل يؤسّس لمشروعه الخاص والمعقّد!

د. إيلي جرجي الياس* المزيد
في ذكرى تغييب الإمام السيد موسى الصدر شهادة من بلاد البترون

في ذكرى تغييب الإمام السيد موسى الصدر شهادة من بلاد البترون

أكتب شهادة من بلاد البترون بالامام المغيّب السيّد موسى الصدر، وكان زارها للمرة الأولى قبل قرابة نصف قرن وترك لدى أهلها أطيب أثر.

نبيل يوسف المزيد
عن أيّ مخلّص يتحدّثون لإنقاذ لبنان؟!

عن أيّ مخلّص يتحدّثون لإنقاذ لبنان؟!

ورد في رِوَايَةُ الْأَدِيبِ الرُّوسِيِّ دُسْتُويِفِسْكِي «الْمُفَتِّشُ الْأَكْبَرُ» «Der Großinquisitor» الَّتِي تَخَيَّلَ فِيهَا عَوْدَةَ الْمَسِيحِ إِلَى الْحَيَاةِ، وَذَهَابَهُ لِزِيَارَةِ الْفَاتِيكَانِ، لِيَرَى مَا فَعَلَهُ أَتْبَاعُهُ بِدِيَانَتِهِ. لَكِنَّهُ فُوجِئَ بِبُرُودِ الْكَرَادِلَةِ، وَفَظَاظَةِ الْقَسَاوِسَةِ، حَيْثُ قَالَ لَهُ أَحَدُهُمْ: «لِمَاذَا تَجِيءُ الْيَوْمَ لِتُعَرْقِلَ عَمَلَنَا؟ أَأَنْتَ هُوَ حَقًّا، أَمْ أَنْتَ طَيْفُهُ؟ لَا فَرْقَ، لِأَنَّنِي سَأَحْكُمُ عَلَيْكَ بِالْإِعْدَامِ، وَسَآمُرُ بِإِحْرَاقِكَ كَمَا يُحْرَقُ أَسْوَأُ الزَّنَادِقَةِ»!

د. ميشال الشمّاعي المزيد
هل يُخشى من الدكتاتورية؟

هل يُخشى من الدكتاتورية؟

الأوضاع التي يتخبّط بها لبنان ماليًا وسياسيًا وإداريًا، هل يمكن أن تؤدّي إلى دكتاتورية؟ وإن كان يجري إخفاؤها في كثيرٍ من الأحيان، تسعى القوى المتسلطة على إظهار عكسها!

بقلم المحامي عبد الحميد الأحدب المزيد
لبنان ليس حائرًا بين واشنطن وطهران

لبنان ليس حائرًا بين واشنطن وطهران

لم يخلق لبنان ليكون من حصّة أحد. هذه كانت دائمًا مشكلة الطامعين به وليست مشكلته هو. إنه خُلق حرًّا محرّرًا من كلّ قيد، ومن كلّ حلف ومن كلّ محور ومن كلّ ارتباط. إنه بطبيعة تكوينه الفريدة خلق للصداقة ولليد المدودة والأبواب المفتوحة. والذين حاولوا في الماضي جرّه إلى الأحلاف دفعوا الأثمان وجعلوه يدفع الأثمان. حروب لبنان لم تكن غير ذلك.

الدكتور داود الصايغ المزيد
«رئة العالم» تلتهب

«رئة العالم» تلتهب

تذكّرت القول الشهير«عندما تعطس أميركا يصاب العالم كلّه بالزكام»، لدى متابعتي مشاهد احتراق غابات الأمازون، في هذه الأيّام، وهي الأضخم والأخطر في التاريخ، فقلت على منواله: عندما تلتهب «رئة العالم» يصاب العالم كلّه بالسعال الحادّ.

شربل شربل المزيد