''جنيف 3'' ينطلق اليوم بجلستين منفصلتين وفي ظل رعاية روسية - أميركية مباشرة

''جنيف 3'' ينطلق اليوم بجلستين منفصلتين وفي ظل رعاية روسية - أميركية مباشرة

قيل كلام كثير في جنيف امس. لكن الجميع التزموا سقف التفاهم الاميركي - الروسي عدم ايصال الامور الى الطريق المسدود، بل على العكس لعب الطرفان، الحكومي والمعارضة الاتية من الرياض، على الكلام، انتقيا جيداً عبارات لا توتر الامور أوتعيدها الى الوراء. المعارضة اعادت التذكير بمطالبها الثلاثة: رفع الحصار واطلاق السجناء ووقف القصف ''الروسي'' للمدنيين، من دون ربط ذلك بأي شرط مسبق للمشاركة في الحوار كما كان الحال قبل المجيء الى جنيف.

موسى عاصي المزيد
''جنيف 3'' اليوم بلا وفد الرياض وزير الدفاع السوري في موسكو

''جنيف 3'' اليوم بلا وفد الرياض وزير الدفاع السوري في موسكو

في غياب وفد الرياض، تنطلق اليوم الجولة الاولى من ''جنيف 3'' بلقاء يتيم للمبعوث الدولي ستافان دو ميستورا وفريقه ووفد الحكومة السورية الذي من المقرر ان يصل اليوم الى المدينة السويسرية. وتفيد معلومات ''النهار'' أن الوفد سيكون برئاسة بشار الجعفري وعضوية كل من احمد عرنوس، عمر اوسي، محمد خير عكام، احمد الكزبري، عمار عرسان وجميلة شربجي، ومندوب سوريا في مقر الامم المتحدة بجنيف حسام الدين آلا، وسيعقد الجلسة الاولى مع دو ميستورا في مقر الامم المتحدة بعد ظهر اليوم، بينما لم يحدد بعد على روزنامة الامم المتحدة أي موعد للقاء أي من الوفدين المعارضين، وفد الرياض الذي أعلن انه لن يأتي الى جنيف اليوم، ووفد القوى العلمانية الديموقراطية الذي يتوقع لقاء الفريق الاممي مطلع الاسبوع المقبل.

موسى عاصي المزيد
5 سنوات على «ثورة يناير»: تأرجح بين الانتصار والانكسار

5 سنوات على «ثورة يناير»: تأرجح بين الانتصار والانكسار

بعد خمسة أعوام على «ثورة 25 يناير»، بات ذلك اليوم الذي دخلت مصر من بوابته مرحلة التحوّلات التاريخية في الوطن العربي، ذكرى تحمل للمصريين خصوصاً، والعرب عموماً، مشاعر متناقضة، تتأرجح بين الأمل الذي حمله ثوار مصر بـ «العيش، والحرية، والعدالة الاجتماعية، والكرامة الإنسانية»، والقلق على المستقبل، في خضم «ثورة مضادة» لم تعد تقتصر على رموز النظام القديم العائدين بقوة الى المشهد العام، أو الجهات الخارجية التي عملت منذ اللحظة الأولى على إجهاض الحراك الثوري... بل باتت تشمل جهات شاركت نفسها في الثورة، وسعت الى احتكارها باسم الدين في ما بعد، وأخرى أشد شراسة، التقطت لحظة التحولات الكبرى في الوطن العربي لتخرج من جحور الإرهاب.

إيران تزيد إنتاجها النفطي بعد رفع العقوبات

إيران تزيد إنتاجها النفطي بعد رفع العقوبات

أصدرت إيران، أمس، الأمر بزيادة إنتاجها النفطي بمعدل نصف مليون برميل يومياً، في أول القرارات الحكومية ما بعد رفع العقوبات الدولية عن البلاد، وذلك في تحدٍ لمحاولة دول أخرى في «أوبك» التحذير من إمكانية هبوط أسعار النفط بشكل أكبر مع بدء ضخ النفط الإيراني.

 أردوغان أقنعَ السعوديين بـ«الحزم»

أردوغان أقنعَ السعوديين بـ«الحزم»

حرصَ الأتراك على أن يعلنوا أنّهم ضد إعدام الشيخ نمر النمر. أوّلاً لعدم تحَمُّل المسؤولية عن التداعيات المحتملة، وثانياً لعدم قطعِ شعرة معاوية مع إيران، وثالثاً لتوجيه رسالة إلى الغرب مفادُها أنّهم لا يخالفون حقوقَ الإنسان بتأييد عقوبة الإعدام. ولكن، فعلياً، كانت قمّة أردوغان - سلمان، سبباً مباشراً لتنفيذ عملية الإعدام. قبل يومٍ واحد من إعدام الشيخ النمر، كان الرئيس التركي يجري محادثات حسّاسة في المملكة، انتهت إلى تركيب «مجلس تعاون استراتيجي».

طوني عيسى المزيد
 الخليج يفتح أبواب الجحيم جزئياً

الخليج يفتح أبواب الجحيم جزئياً

يكشف مطّلعون أنّ هناك مَن قام في شكلٍ متعمَّد ومدروس بتصوير محطّات الاستقبال التي أقامها اللبنانيون الشيعة والسنّة، كلٌّ لمناصريه من السوريين الوافدين إلى لبنان، تنفيذاً لصفقة الزبداني-إدلب قبل أيام. وقد جرى إرسال الأفلام ضمن تقارير دولية لإثبات حجم الاختلاف بين المكوِّنات المذهبية والطائفية اللبنانية. ووفقَ هؤلاء المطّلعين، فإنّ ترتيب هذه الاستقبالات كان أحياناً نتيجة قرارات مدروسة بعناية.

طوني عيسى المزيد
صفقة الزبداني: لغز اغتيال القنطار وعلوش؟

صفقة الزبداني: لغز اغتيال القنطار وعلوش؟

في منتصف الصيف الفائت، بدأت سوريا تدخل مرحلة التفاهم على تكريس الأمر الواقع: هنا للنظام والشيعة والمحور الإيراني- الروسي، وهنا للمعارضة والسنّة والمحاور السعودية والتركية والقطرية. لكنّ هذه المسيرة تعثّرت قليلاً لتعود بزخم اليوم. ويبدو أنّ الماكينة الإقليمية- الدولية بدأت تطحن العوائق من أمامها! في الجانب السوري المعارض، رفضت قوى إسلامية مقاتِلة أن تسلِّم للنظام بإقامة منطقة نفوذ تمتدّ من الساحل إلى دمشق. وفي تقديرها أنّ هزيمة النظام ممكنة، فلماذا تقبل بمقاسمته الأرض؟

طوني عيسى المزيد
الاتفاق التركي الإسرائيلي بين الجدية والمناورة

الاتفاق التركي الإسرائيلي بين الجدية والمناورة

أعلنت مصادر إسرائيلية رسمية حدوث اختراق في الاتصالات لتطبيع العلاقات مع تركيا. ورغم التهليل الكبير وردود الفعل فإن العراقيل التي لا تزال تعترض التوصل لاتفاق بين الدولتين تبدو أكبر من المصالح المشتركة الكثيرة بينهما. ولا ريب أن جانبا من هذه العراقيل يعود أساسا إلى التضارب بين تطلعات كل من الدولتين للعب دور أكبر في المنطقة العربية ولخدمة اتجاهات متنافرة.

بوتين يُعلن التقارب مع واشنطن حول الحل السياسي في سوريا دستور جديد وآلية موثوق بها لمراقبة الانتخابات وقبول نتائجها

بوتين يُعلن التقارب مع واشنطن حول الحل السياسي في سوريا دستور جديد وآلية موثوق بها لمراقبة الانتخابات وقبول نتائجها

أعرب الرئيس الروسي فلاديمير بوتين أمس عن تأييده عموماً مبادرة اميركية لحل الازمة السورية، مشيراً إلى ان العمل جار على إعداد مشروع قرار دولي في مجلس الامن وان دمشق قد لا تعجبها بعض النقاط فيه، وتحدى تركيا ان تحاول اختراق الاجواء السورية.

من أصداء ماضي العرب في البرتغال

من أصداء ماضي العرب في البرتغال

لئن كانت الكتابة عن كلّية التاريخ الأندلسي (مهّد لها الرائدان حسين مؤنس ومحمود علي مكّي) تقتضي التجدّد والتجديد في البحث، فإن الكتابة عن الفتح العربي للبرتغال تبدأ من الصفر على وجه التقريب، لأن الدراسات التي تتناول هذا الموضوع قليلة جداً، وبالكاد تستوقف الباحثين. ويؤكّد الباحث البرتغالي ألبرتو ألفيس أن مرحلة الحكم العربي للبرتغال، والتي دامت أكثر من 500 عام، لا يمكن أن تُلغى من ذاكرته التاريخية ولا من ذاكرة البرتغاليّين بوجه عام. وهذا الطابع يمكن التعرّف إليه بسهولة في الحياة العامة واليوميّة لأهل البرتغال. ويرى أنه ''لو كان علينا محو كلّ بقايا التراث العربي في البرتغال الحالي، فسيكون واقعنا الإثني والثقافي، المادي والإنساني، مختلفاً كلّياً، وسنكون بيضاً لا سمراً، ونكفّ عن التحدّث باللاتينيّة المعرّبة التي نسمّيها ''برتغالية'' ونخسر ألف كلمة من قواميسنا ''.

د. ناديا ظافر شعبان المزيد