ردٌّ من التيار الوطني الحر على موقع مون ليبان